الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
 تعاهدنــــا نعـــد بناتنـــا لمستقبــل افضـــل لبلـــدنا    .    شعارنا هذا الاسبوع مادمنــا نعمـــل فلـــم لا نجــود؟
مرحبا بالاعضاء الجدد
مواقع هامة

دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» انجازات المدرسة
الأحد مارس 25, 2012 3:13 pm من طرف ا.سهى محمد

» تقريرنهائى 2012
الأحد مارس 25, 2012 1:59 pm من طرف ا.سميرة حسن

» مجلس ادارة المدرسة
الأحد مارس 25, 2012 1:57 pm من طرف ا.سميرة حسن

» نتيجة نهائية
الأحد مارس 25, 2012 1:56 pm من طرف ا.سميرة حسن

» خطة الضمان
الأحد مارس 25, 2012 1:55 pm من طرف ا.سميرة حسن

» فريق ضمان الجودة
الأحد مارس 25, 2012 1:54 pm من طرف ا.سميرة حسن

» اوائل الصف الثانى 2012 فصل اول
الأحد مارس 25, 2012 1:53 pm من طرف ا.سميرة حسن

» انجازات المدرسة خلا ل العام الدراسى 2011 - 2012
السبت مارس 24, 2012 1:41 pm من طرف ا.سهى محمد

» اهداف المدرسة
السبت مارس 24, 2012 6:13 am من طرف ا.سهى محمد

» كيف أذاكر قبل الامتحان ؟ الأستاذ / ياسر مصطفى الموضوع منقول للأمانة العلمية
الخميس مارس 22, 2012 11:41 am من طرف ياسر مصطفى محمد

» نص سفينة نوح للأستاذ/ ياسرمصطفى
الأربعاء مارس 21, 2012 3:00 pm من طرف ياسر مصطفى محمد

» الفصل التاسع من قصة طموح جارية للأستاذ/ ياسرمصطفى
الأربعاء مارس 21, 2012 2:58 pm من طرف ياسر مصطفى محمد


شاطر | 
 

 مصر أ/ ياسر مصطفى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ياسر مصطفى محمد

avatar

عدد المساهمات : 86
تاريخ التسجيل : 12/10/2010
العمر : 46

مُساهمةموضوع: مصر أ/ ياسر مصطفى   السبت يونيو 04, 2011 5:48 am


أهم المدن: الاسكندرية، بورسعيد،
السويس، الاسماعيلية، طنطا، دمياط، أسوان، الاقصر، أسيوط، الزقازيق،
سوهاج، الفيوم، العريش، شرم الشيخ، مرسى مطروح، المنيا، المنوفية، بني
سويف، مريوط، الغردقة، الدقهلية، المحلة.

المساحة: 997.738 كم مربع.

عدد السكان: حوالي72.7 مليون نسمة (2007م)

اللغة الرسمية: اللغة العربية وتستخدم اللغتان الانجليزية والفرنسية في المعاملات التجارية.



اليوم الوطني: عيد الثورة في 23 يوليو (قامت عام 1952).

التوقيت: ساعتان + غرينتش.

العملة: الجنيه = 100 قرش

الهاتف: الخط الدولي 02







التقسيم الاداري:



مصر مكونة من 26 محافظة بالاضافة الى مجلس مدينة الاقصر ..

والمحافظات هي: الدقهلية، البحر الاحمر، البحيرة، الفيوم، الغربية، الاسكندرية، الاسماعيلية، الجيزة، المنوفية،

المنيا، القاهرة، القليوبية، الوادي الجديد، الشرقية، السويس، اسوان،

اسيوط، بني سويف، بورسعيد، دمياط، جنوب سيناء، كفر الشيخ، مطروح، قنا،

شمال سيناء، سوهاج.



الموارد الطبيعية:

البترول، الغاز الطبيعي، الفوسفات،خام الحديد، المنجنيز، القصدير، الزنك، الجبس، الاسبستوس.



المنــــــــاخ:





مناخ مصر معتدل بشكل إجمالي ويسود نصفها الشمالي تقريبا المناخ السائد
في حوض البحر الابيض المتوسط المتغير تبعا للفصول الأربعة وفي الصحراء
الغربية يسود الطقس الجاف فلا تزيد نسبة الرطوبة على عشرة بالمائة. ويكون
حارا جافا صيفا وباردا ممطرا شتاء.


نبذة جغرافية



تقع مصر بين خطي العرض 22 و 31.5 شمال خط الاستواء وبين خطي الطول 25 و 37 شرقي
غرينتش وهي تحتل الركن الشمالي الشرقي لقارة افريقيا وفي قلب العالم
العربي بين جناحيه الآسيوي والافريقي وتحدها ليبيا من الغرب والسودان
جنوبا، وفلسطين والبحر الابيض المتوسط من الشمال والبحر الاحمر من الشرق.
وطبوغرافية مصر تتكون من أربعة اقسام: الاول الاراضي الزراعية ونهر النيل
وهو أهم السمات الطبيعية لمصر، ويذكر هنا قول هيرودوت «مصر هبة النيل» وهو
أطول أنهار العالم ويبلغ «6690»
كيلومترا والدلتا تأخذ شكل مثلث رأسه في الجنوب حيث يتفرع النيل الى
فرعيه: دمياط ورشيد شرقا وغربا حيث تتميز الدلتا بخصوبة تربتها. أما القسم
الثاني فهو الصحراء الغربية الممتدة من وادي النيل والدلتا حتى الحدود
الليبية في الغرب وحتى حدود السودان من الجنوب وتبلغ مساحتها 68 بالمائة
من مساحة مصر. والثالث الصحراء الشرقية «شرقي النيل» حتى البحر الأحمر
ومساحتها 22 % من مساحة مصر. أما القسم الرابع فهو شبه جزيرة سيناء وتبلغ مساحتها 6% من مساحة مصر.




* ~ * تاريخ مصر* ~ *



][ العصر الفرعوني ][


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ



عصر الدولة القديمة (2980 - 2475 ق·م): تطورت الحضارة المصرية وتبلورت
مبادئ الحكومة المركزية، وشهد عصر هذه الدولة نهضة شاملة في شتى نواحي
الحياة، حيـث توصـل المصريـون إلى الكتابـة الهيروغليفـيـة أي (النقش
المقدس)، واهتم الملوك بتأمين حدود البلاد ونشطت حركة التجارة بين مصر
والسودان· واستقبلت مصر عصرا مجيدا في تاريخها عرف باسم عصر بناة
الأهرامات، وشهد هذا العصر بناء أول هرم (هرم سقارة)، ومع تطور الزراعة
والصناعة استخدم المصريون أول أسطول نهري بري لنقل منتجاتهم· وبلغت
الملاحة البحرية شأنا عظيما وأصبحت حرفة منظمة كغيرها من الحرف الراسخة
التي اشتهرت بها مصر القديمة·



عصر الدولة الوسطي (2160- 1580 ق·م ) اهتم ملوك الدولة الوسطى
بالمشروعات الأكثر نفعا للشعب فازدهرت الزراعة وتطورت المصنوعات اليدوية،
وأنتج الفنانون المصريون والمهندسون تراثا رائعا انتشر في الأقصر والفيوم
وعين شمس· كذلك ازدهر الفن والأدب في هذا العصر ولكن نهاية حكم هذه الدولة
شهد غزو الهكسوس واحتلالهم لمصر·



عصر الدولة الحديثة (1580 - 1150ق·م) بعد أن تم للملك أحمس الأول
القضاء على الهكسوس وطردهم خارج حدود مصر الشرقية عاد الأمن والاستقرار
إلى ربوع البلاد· وبدأت مصر عهداً جديداً هو عهد الدولة الحديثة، وأدركت
مصر أهمية القوة العسكرية لحماية البلاد، فتم إنشاء جيش قوى لتكوين
إمبراطورية عظيمة امتدت من نهر الفرات شرقا إلى الشلال الرابع على نهر
النيل جنوبا· وأصبحت مصر قوة عظمى، وصارت بذلك إمبراطورية عظيمة مترامية
الأطراف وأقدم إمبراطورية في التاريخ· لقد حاز ملوك وملكات الأسرة الثانية
عشرة شهرة عالمية في ميادين السياسة والحرب والثقافة والحضارة والدين·
"أحمس" بطل التحرير، "أمنحوتب الأول" العادل الذى أصدر قانونا بمنع السخرة
وبوضع المعايير العادلة للأجور والحوافز ·· "تحتمس الأول" المحارب الذى
وسع الحدود المصرية شمالا وجنوبا ونشر التعليم وتوسع في فتح المناجـم
وصناعـة التعديـن ·· "وتحتمس الثاني" المتأنق و"تحتمس الثالث" الإمبراطور
صاحب العبقرية العسكرية الفذة وأول فاتح عظيم في تاريخ العالم ·· و "تحتمس
الرابع" الدبلوماسي الذى كان أول من اهتم بتدوين وتسجيل المعاهدات
الدولية·· و"امنحوتب الثالث" أغنى ملك في العالم القديم والذي فتح المدارس
"بيوت الحياة" لنشر التعليم والفنون التشكيلية والتطبيقية ·· و"إخناتون"
أول الموحدين وأول ملك في تاريخ الإنسانية نادى بوحدانية الله خالق كل شئ
·· و"توت عنخ آمون" الذى حاز شهرة في العالم المعاصر· ومن أشـهـر ملـكات
هذه الأسرة عـلى سبـيـل المـثـال المـلـكـة " اياح حتب" زوجـــة
الـــمــلك "سقنن رع" ، والـــمــلــكــة " أحمس نفرتارى " زوجة أحمس
الأول ، والملكة "تى" بنت الشعب وزوجة امنحوتب الثالث وأم إخناتون ،
والملكة "نفرتيتى" زوجة "إخناتون" والملكة العظيمة "حتشبسوت" التي حكمت
مصر قرابة عشرين عاما· وبلغت مصر في عهدها أعلى قمة في الحضارة والعمارة
والتجارة الدولية حيث أرسلت البعثة البحرية التجارية والعلمية إلى بلاد
"بونت" كذلك شيدت واحدا من أعظم الآثار المعمارية وأكثرها روعة وفخامة وهو
معبد "الدير البحري" على الشاطئ الغربي للنيل في مواجهة الأقصر وهو معبد
فريد في تصميمه وليس له مثيل بين معابد العالم القديم كلها· وشهد هذا
العصر أيضا "ثورة إخناتون الدينية" حيث دعا إلى عبادة إله واحد ورمز له
بقرص الشمس وأنشأ عاصمة جديدة للبلاد وأسماها "اخيتاتون"· وتعرضت مصر منذ
حكم الأسرة 21 حتى 28 لاحتلال كل من الآشوريين عام 670 ق·م ثم الفرس حتى
انتهى حكم الفراعنة مع الأسرة 30 ودخول الإسكندر الأكبر مصر·




][ العصر اليوناني ][

ـــــــــــــــــــــــــــــــ



نجح الإسكندر المقدوني في هزيمة الفرس
في آسيا الصغرى ثم احتل مصر عام 333 ق·م وطرد منها الفرس، وقد توج
الإسكندر نفسه ملكا على منهج الفراعنة ووضع أساس مدينة الإسكندرية ثم حج
إلى معبد آمون في واحة سيوة والذي كان يتمتع بشهرة عالمية واسعة في ذلك
الوقت·



مصر تحت حكم البطالمة 333-30 ق·م بعد وفاة الإسكندر أسس "بطليموس" -
أحد قواد الإسكندر - حكم البطالمة في مصر الذى استمر من عام (333) ق·م حتى
عام 30 ق·م وقد ظلت دولة البطالمة قوية في عهد ملوكها الأوائل ثم حل بها
الضعف نتيجة ثورة المصريين ضدهم ولضعف ملوكها ·· واستغلت روما هذه
المنازعات لبسط نفوذها على مصر وقضت على البطالمة سنه 03 ق·م أيام حكم
الملكة كليوباترا·





مظاهر الحضارة المصرية في عهد البطالمة



بنى البطالمة في الإسكندرية القصور والحدائق وأصبحت الإسكندرية مركزا
للحضارة حيث ذاعت شهرتها في مجال الفن والعلم والصناعة والتجارة كما أنها
كانت الميناء الأول في البحر المتوسط بفضل منارتها الشهيرة التى اعتبرها
الإغريق إحدى عجائب الدنيا السبع·



وقد قامت بالإسكندرية حضارة إغريقية مصرية عظيمة تمثلت فى:



جامعة الإسكندرية التى أنشأها البطالمة ويرجع الفضل إلى علماء جامعة
الإسكندرية في التوصل إلى حقائق علمية عن دوران الأرض حول الشمس وتقدير
محيط الكرة الأرضية، واشتهرت الجامعة بدراسة الطب خاصة التشريح والجراحة
ومن أشهر العلماء في جامعة الإسكندرية "إقليدس" عالم الهندسة، و"بطليموس"
الجغرافى و"مانيتون" المؤرخ المصرى·
مكتبة الإسكندرية وأثرها الثقافى : أنشأ البطالمة في الإسكندرية مكتبة
ضخمة كانت تعد أعظم مكتبة في العالم احتوت على أكثر من نصف مليون لفافة
بردى، وقد أمر البطالمة أن يهدي كل زائر من العلماء مدينة الإسكندرية نسخة
من مؤلفاته وبذلك وصل عدد الكتب بالمكتبة أكثر من 700 ألف كتاب·
وقد عمل البطالمة على احترام ديانة المصريين وقدموا القرابين للمعبودات
المصرية، وشيدوا لها المعابد مثل معبد إدفو ومعبد دندرة ومعابد فيلة
بأسوان، وكان البطالمة يظهرون في الحفلات الرسمية بزى الفراعنة·




][العصر الروماني][

ــــــــــــــــــــــــــــــ



غزا الرومان مصر عام 30 ق·م وأصبحت إحدى
ولاياتها وأصبحت مصر أثمن ممتلكات الإمبراطورية الرومانية لموقعها
الجغرافى الفريد وخصوبة أرضها ذات الإنتاج الوفير ونهضتها العمرانية
والثقافية والحضارية وازدهرت الزراعة في العصر الرومانى·



كما كانت صناعة الزجاج من أرقى الصناعات المصرية حتى أنه يرجع إلى مصر
ابتكار فن تشكيل الزجاج بالنفخ، وكانت مصر تحتكر صناعة الورق، واشتهرت
بصناعة العطور وأدوات الزينة والمنسوجات الكتانية الرفيعة·



وأصبحت العاصمة المصرية الإسكندرية أكبر مركز تجارى وصناعى في شرق
البحر المتوسط في مصر وثانى مدن الإمبراطورية الرومانية وقد استمرت جامعة
الإسكندرية في عهد الرومان مركزاً للبحث العلمى ومقراً للعلماء من شتى
أنحاء العالم .





][العصر المسيحي ][


ــــــــــــــــــــــــــــــ



نهضت العمارة القبطية بروح الفن الفرعونى القديم وأكملت حلقة من حلقات
الفن المتصلة منذ الحضارة الفرعونية والحضارة اليونانية والرومانية بمصر،
وتعد الكنائس التى شيدت في القرن الخامس الميلادى نموذجاً للعمارة والفن
القبطى·



وكان التصوير السائد في العصر القبطي امتدادًا للطريقة التى تواترت من
العصور السابقة في مصر وهى التصوير بألوان الاكاسيد "الفرسك" على الحوائط
المغطاة بطبقة من الجبس·



وكما عرف المصريون القدماء الموسيقى نشأ في العصر القبطى في مصر فن
موسيقى كنسى يساير النزعة الفنية الموسيقية للأنغام المصرية القديمة وما
زالت الألحان التى تعزف في الكنيسة القبطية حالياً تحمل أسماء فرعونية مثل
"اللحن السنجارى" وكذلك "اللحن الاتريبى"·



][العصر الإسلامي ][


ــــــــــــــــــــــــــــ



مصر خلال الحكم الإسلامي نهضة شاملة في
العمران والفنون تمثلت في العمارة الإسلامية بإنشاء العديد من المساجد
والقلاع والحصون والأسوار، كذلك الفنون الزخرفية عاص مع إضافة النافورة
والمئذنة والدعامات والزخرفة واللوحة التأسيسية ·· ومئذنة جامع ابن طولون
هى الوحيدة في مساجد مصر التى لها هذا الشكل وهى مستمدة من المعابد
الفارسية المعروفة باسم "الزيجورات "·



وتقدمت العمارة الإسلامية في العهد الفاطمى ويعد الجامع الأزهر من
أشهر فنون العمارة الفاطمية في مصر، وكذلك الجامع الأنور "الحاكم بأمر
الله" والجامع الأقمر، ويعد مشهد الجيوشى نموذجاً لتشييد القباب وإنشاء
المساجد·



وتميز العصر الأيوبى بتقدم العمارة، ومن أشهر معالمها بنـاء " قلعة
صلاح الدين" وتمثل هذه القلعة العمارة الإسلامية منذ الدولة الأيوبية حتى
عصر "محمد على"· كما ترك المماليك ثروة فنية عظيمة تمثلت في المساجد
والقباب ودور الصوفية والقصور والمدارس والقلاع والأسبلة·





][العصر الحديث][


ـــــــــــــــــــــــــــ



يعتبر "محمد على" بحق مؤسس مصر الحديثة
لما قام به من إصلاحات شملت جميع نواحى الحياة بما يتفق مع روح العصر
الحديث، فبدأ ببناء جيش مصر القوى وأنشأ المدرسة الحربية، ونشأت صناعة
السفن في بولاق والترسانة البحرية في الإسكندرية· وأصلح أحوال الزراعة
والرى وأنشأ القناطر والسدود والترع، وأنشأ المصانع والمعامل لسد حاجة
الجيش وبيع الفائض للأهالى، وفى مجال التجارة عمل "محمد على" على نشر
الأمن لطرق التجارة الداخلية وقام بإنشاء أسطول للتجارة الخارجية حيث
ازدهرت حركة التجارة في مصر·



ونشر التعليم لسد حاجة دواوين الحكومة فأنشأ المدارس على اختلاف مستوياتها وتخصصاتها وأرسل البعثات إلى أوروبا ونقل العلوم الحديثة·



وحاول أبناء محمد على أن يسلكوا مسلكه في محاولة اللحاق بالحضارة
الأوروبية، فقد شهدت البلاد في عهد الخديوى إسماعيل باشا نهضة تمثلت في
الإصلاح الإداري كما شهدت الصناعة والزراعة نهضة وازدهاراً كبيراً في عهده
واهتم بالبناء والعمارة، وأنشأ دار الأوبرا القديمة، ومد خطوط السكك
الحديدية، وفى عام 1869 افتتحت قناة السويس للملاحة الدولية·



وقد شهدت مصر عدة ثورات ضد التدخل الأجنبي حيث اشتدت الحركة الوطنية
فكانت ثورة عرابى عام 1882 التى انتهت باحتلال بريطانيا لمصر والتي أعلنت
الحماية على مصر عام 1914 وانتهت تبعيتها الرسمية للدولة العثمانية·



دخلت مصر إلى القرن العشرين وهى مثقلة بأعباء الاستعمار البريطانى
بضغوطه لنهب ثرواتها، وتصاعدت المقاومة الشعبية والحركة الوطنية ضد
الاحتلال بقيادة مصطفى كامل ومحمد فريد وظهر الشعور الوطنى بقوة مع ثورة
1919 للمطالبة بالاستقلال وكان للزعيم الوطنى سعد زغلول دور بارز فيها، ثم
تم إلغاء الحماية البريطانية على مصر في عام 1922 والاعتراف باستقلالها
وصدر أول دستور مصرى عام 1923·



قاد جمال عبد الناصر ثورة 23 يوليو 1952·· والتى قامت بالعديد من
الإنجازات من أهمها إصدار قانون الإصلاح الزراعى، ووضعت أول خطة خمسية
للتنمية الاقتصادية والاجتماعية في تاريخ مصر عام 1960 وحققت أهدافها في
تطوير الصناعة والإنتاج وتم إنشاء السد العالى 1960-1970 ونهضت البلاد في
مجال التعليم والصحة والإنشاء والتعمير والزراعة· وفى مجال السياسة
الخارجية عملت ثورة يوليو على تشجيع حركات التحرير من الاستعمار كما اتخذت
سياسة الحياد الإيجابي مبدآً أساسياً في سياساتها الخارجية·



وأدركت إسرائيل منذ نشأتها الدور القيادي لمصر في العالم العربي فقامت
في 5 يونيو 1967 م بشن هجوم غادر على مصر وسوريا والأردن واحتلت سيناء
والجولان والضفة الغربية للأردن·



واستطاع جيش مصر برغم فداحة الخسارة أن يعبر هذه المحنة في صموده أمام
القوات الإسرائيلية ودخوله حرب الاستنزاف، وفى ذلك الوقت توفى قائد ثورة
يوليو الزعيم "جمال عبد الناصر" في سبتمبر 1970.



وتولى الحكم الرئيس أنور السادات وبدأ سياسة إعداد الدولة لحرب
التحرير ووضعت كافة إمكانات الدولة استعداداً للحرب حتى كان يوم السادس من
أكتوبر 1973، قام الجيشان المصرى والسوري في وقت واحد ببدء معركة تحرير
الأرض العربية من الاحتلال الإسرائيلي وانتصر الجيش المصرى ورفعت أعلام
مصر على الضفة الشرقية لقناة السويس بعد ساعات من الهجوم·



وقد حققت القوات المصرية انتصارا باهرا في حرب أكتوبر 1973 مما جعل
الرئيس أنور السادات يفكر في حل النزاع العربي الإسرائيلي حلا جذريا
وإقامة سلام دائم وعادل في منطقة الشرق الأوسط فوقعت مصر على معاهدة
السلام مع إسرائيل (كامب ديفيد ) في 26 مارس 1979 بمشاركة الولايات
المتحدة بعد أن مهدت زيارة الرئيس السادات لإسرائيل في 1977، وانسحبت
إسرائيل من شبه جزيرة سيناء في 25 أبريل 1982، وانسحبت من شريط طابا
الحدودي بناء على التحكيم الذى تم في محكمة العدل الدولية·



بدأ عهد الرئيس مبارك في أكتوبر 1981بالعمل على تحقيق استقرار الجبهة
الداخلية وتدعيم وترسيخ مبادئ الديمقراطية وسيادة القانون والسلام
الاجتماعي والوحدة الوطنية· وكان الاهتمام الأكبر هو تحقيق التنمية
الشاملة والمتواصلة من خلال خطط التنمية المختلفة التى تمت ومازالت مستمرة
حيث شهدت البلاد نهضة كبرى في خدمات التعليم والصحة والثقافة والإعلام
وجميع قطاعات الإنتاج وذلك بعد استكمال مواصلة إقامة البنية الأساسية·



كذلك شهدت الساحة المصرية تنمية اقتصادية ناجحة حازت على تقدير وإشادة
المؤسسات المالية والنقدية العالمية بوصفها نموذجا فريدا يحتذى به والذى
أخذ في الحسبان لإنجاز الإصلاح الاقتصادي الجمع بين الاعتبارات الاقتصادية
ومتطلبات البعد الاجتماعي وضرورياته.



والآن يتم التركيز على إعادة رسم خريطة مصر عمرانيا وسكانيا حيث يبنى
أبناء مصر دعائم حضارة جديدة ولكنها بمفردات العصر الحديث بكل تحدياته
لتتحول الأفكار والطموحات إلى إنجازات قابلة للتحقيق من خلال مشروعات
عملاقة تغير الخريطة السكانية لتتعدى حدود الوادى والدلتا القديم المزدحم
والذى لم يعد قادرا على استيعاب طموحات مصر المستقبلية وينفذ مشروعات
قومية عملاقة في الجنوب منها مشروع دلتا جنوب الوادى " توشكى"، مشروع شرق
العوينات، وفى الشمال الشرقى مشروع بورسعيد ومشروع ترعة السلام بسيناء،
ومشروع تنمية شمال خليج السويس وجميعها مشروعات تدعو إلى الخروج من الوادى
القديم إلى المساحات الأرحب من أرض مصر ·· وهى أيضا السبيل أمام مصر
للدخول إلى القرن الحادى والعشرين والألفية الثالثة مكونة بناءً حضاريا
تصنعه سواعد أبنائنا المصريين وذلك للانطلاق لبناء مجتمع المعلومات
والاتصالات والنهضة التكنولوجية لاستيعاب الآليات الجديدة لعالم المستقبل.












قناة السويس







أهم الممرات البحرية في العالم وتربط البحرين الابيض والأحمر لتختصر الطريق التجارية القديمة حول رأس الرجاء الصالح طولها 184كيلومترا بدأ حفرها عام 1858 وافتتحت 1869 ومن أجلها خاضت مصر ثلاث حروب أعوام 1956 ، 1967 ، 1973



نبذة تاريخية



تاريخ مصر ماثل في المعالم الحضارية والأثرية التي مازالت قائمة وتروي
فصول تاريخها منذ العهد الفرعوني الأول وفي مقتنيات المتاحف المصرية
العديدة التي تسجل تفاصيل دقيقة عن حياة الأمم والشعوب التي عاشت في وادي
النيل منذ نحو سبعة آلاف عام وحتى عصرنا هذا.

وربما يجوز القول ان تاريخ مصر يختلف عن تاريخ كثير من الدول التي
تسجل تاريخها تبعا لتعاقب الأنظمة السياسية التي حكمتها، في ان تاريخ مصر
تسجله حضارات تعاقبت وخلفت بعد زوالها تراثا استلمه الخلف ليضيف إليه















وتاريخ مصر تتداخل فيه الرواية الآثارية والتأريخية مع الرواية
الدينية. مابين قصة الأسر الفرعونية القديمة وما جاء في الكتب السماوية من
قصص الانبياء الكرام الذين عبروا مصر وعاشوا فيها وعلاقات هؤلاء بأهلها
القبط وصولا الى بداية التاريخ العربي الاسلامي الذي يعتبر التدشين الفعلي
لمصر الحديثة عندما اتخذ الفاتح عمرو بن العاص من موقع القاهرة الفسطاط
عاصمة لولايته.


لقد دونت الرواية الدينية تاريخ مصر ولكن باتجاه استلهام العبر والعظات
وغرسها لقيم التوحيد والحق والعدل والدعوة لعبادة الله الواحد ومع بداية
الحكم العربي الاسلامي بدأ تدوين تاريخ مصر يأخذ سمات التوثيق والترتيب
والتفصيل تواترا عن الرواة وتسجيلا في الكتب الأولى.



ولقد حظيت مصر بتاريخ موثق بالأدلة الحسية أكثر من أي بلد آخر فنقوش
الفراعنة ولغتهم الهيروغليفية التي فك رموزها شامبيليون تتضافر مع كتب
الرواة العرب والمسلمين ومع الرواية الدينية التي جاءت بها الكتب السماوية
وصولا إلى تسجيلات الرواة والرحالة والمكتشفين والمستشرقين الغربيين.



ومصر متحف لا تحده مساحة ولا زمان، فيه شواهد ومعالم تروي حضارات وقصص
القبط والفراعنة والعائلة المقدسة واليونان والرومان والعرب المسلمين
الذين استقروا منذ نحو 15 قرنا فيها وأقروا هويتها العربية الاسلامية
بجذورها الحضارية المتعددة، وفيها آثار من بصمات الغزاة الذين طمعوا
وعبروا ورحلوا من فرنسيين وانجليز وغيرهم.



حضاريا يمكن الاقرار بأن دولة مصر الحديثة تأسست مع بداية عهد أسرة
محمد علي الكبير الذي جاء من البانيا واليا عثمانيا فاتجه بولايته نحو
الاستقلال وأرسى دعائم نهضة حديثة متطلعا إلى الحضارة الأوروبية الفتية
وناقلا عنها نظمها وأساليبها ومظاهرها. وقد استمر حكم هذه الأسرة إلى أن
تولى المصريون زمام بلدهم في 23 يوليو 1952 ليبدأ عهد الجمهورية المصرية
بتولي الرئيس الراحل جمال عبدالناصر القيادة موجها دفتها نحو تأكيد لحمتها
وهويتها العربية الاسلامية ودورها الريادي في المنطقة العربية حتى وقتنا
الراهن.



وخلال حكم أسرة محمد علي شهدت مصر موجتين استعماريتين قادمتين من
أوروبا: الاولى هي الحملة الفرنسية التي قادها نابليون عام 1798 والتي
تركت آثارا حضارية على المجتمع المصري، والثانية هي الاحتلال الانجليزي
عام 1882 والذي استمر حتى جلائه بعد ثورة يوليو عام 1952 .







القاهرة







هي عاصمة جمهورية مصر العربية وأكبر مدن مصر وافريقيا وهي مقسمة الى
ثلاث مناطق سياحية رئيسية: القاهرة الاسلامية التي تحتضن العديد من الآثار
الاسلامية مثل المساجد والاسواق والقصور والأسوار،وفيها الجامع الازهر
الشريف الذي شيد خلال الخلافة الفاطمية وأيضاً مئذنة بالاضافة الى المتاحف
مثل متحف الفن الاسلامي الذي يقع في ميدان باب الخلق والذي يضم 80 ألف
تحفة فنية تمثل الحضارة الاسلامية أشهرها اضخم مصحف في العالم مكتوب بخط
اليد ومجموعة من الخزف الفاطمي ورسم للكعبة الشريفة على بلاط من الخزف إلى
مجموعة من المباخر والشمعدانات، كما يوجد متحف قصر الجوهرة الذي شيده محمد
علي وأيضاً متحف قصر المنيل الذي بناه الأمير محمد علي توفيق ويجمع طرازه
بين العمارة التركية والعربية والفارسية ويضم مجموعة نادرة من المخطوطات
والتحف الفنية للعصر العثماني .


أما القاهرة الاخرى وهي المسيحية فتوجد بمنطقة مصر القديمة حيث توجد كنيسة
المعلقة التي شيدت على البرج الجنوبي لحصن بابليون مقر الجيش الروماني
بمصر القديمة، وقد شيدت على الطراز البازيلكي أيضاً كنيسة ابي سرجة التي
استقرت فيها العائلة المقدسة بعد فرارها إلى مصر ولها ثلاثة هياكل وبهو
يضم 12 عموداً مزينة بصور تلاميذ السيد المسيح وكنيسة العذراء عليهما
السلام المعروفة بـ « قصرية الريحان» وكنيسة مار جرجس والتي بنيت في القرن
الثالث عشر وكنيسة القديسة بربارة التي شيدت في أوائل العصر
الاسلامي،وهناك مزارات مسيحية أخرى مثل شجرة العذراء الواقعة بالمطرية
والمتحف القبطي الذي يحتوي على كتب نادرة تصل إلى سبعة آلاف كتاب عن الفن
القبطي واللغة القبطية وتاريخ مصر خلال العصر القبطي.


أما القسم الثالث من القاهرة السياحية فهو الفرعوني ويشمل مدينة اون
الواقعة شمال القاهرة، ومدينة منف عاصمة مصر القديمة وأهم معالمها أهرام
خوفو وخفرع ومنقرع، وأبو الهول،ومراكب الشمس وآثار سقارة وأهرم اوناس
ومقابر النبلاء، ومنطقة آثار ميت رهينة وتمثال رمسيس الثاني ومعبد بتاح
ومعبد تحنيط العجل الابيض وثالوث ممفيس من الجرانيت ومعبد رمسيس الثاني
ومقصورة تي الاول ومنطقة آثار أبو صير ومنطقة آثار دهشور .

وفي القاهرة يوجد المتحف المصري الذي يضم أكثر من 150 ألف قطعة أثرية معروضة ومئات الآلاف من القطع الموجودة في المخازن .



ومن موجودات المتحف مجموعة آثار مقبرة توت عنخ أمون كما يضم تمثال
الملك خفرع والملك منقرع وكنوز أميرات الاسرة الثانية عشرة، أما في منطقة
الاهرامات فإن مشروع الصوت والضوء يحكي تاريخ مصر بعدة لغات خلال ساعة من
الزمن تتخللها الموسيقى والمؤثرات الاخرى، وهناك عدد من المتاحف الاخرى في
القاهرة .

قايتباي والسلطان الغوري ومساجد عمرو بن العاص وابن طولون والسلطان حسن ومحمد علي .







رمضان في القاهرة.. ســـياحــة من نـوع آخـــر




إلى جانب سياحة الروح في الرحاب الايمانية التي تفتح آفاقها في شهر رمضان
المبارك فإن لأيام الشهر الفضيل في القاهرة القديمة مذاقا خاصا قلما يوجد
له مثيل في عواصم الشرق كلها..

وتتركز اوقات الاستمتاع بسياحة رمضان بين ساعتي الافطار والسحور في
منطقتي ميدان الحسين وخان الخليلي فهناك في وسط القاهرة يمكن للصائم ان
يتناول جرعة مكثفة من التاريخ وعظمته من خلال المباني التاريخية المحيطة.
واذا رغبت بالمزيد فتوجه الى حي السيدة زينب لتشهد وتشعر بالاحتفال
الحقيقي لشهر رمضان حيث زين السكان شوارعهم الضيقة بزينات ورقية ولكنها
مبهجة، وتعلو الفوانيس غالبية شرفات المنازل ولا تخلو ناصية شارع او زقاق
من باعة المخللات والخبز ومشروب العرقسوس وجميعها من بديهيات موائد رمضان.

ومن المناطق التي تتحول في هذا الشهر الى ما يمكن ان يطلق عليه سياحة
رمضانية منطقة القلعة وهي تعتبر بؤرة اي زيارة يقوم بها السائح الى
القاهرة الاسلامية.







وفي ميدان صلاح الدين، اسفل
القلعة، الذي لا يخلو طوال العام من الأراجيح والخيام التي تستقبل رواد
الموالد المختلفة يمكن للسائح الرمضاني ان يفوز باطلالة اخرى على رمضان
الشعبي وذلك بارتياد المقهى المتاخم لمسجد السلطان حسن ومن هناك يحصل
الرواد على متعة لا تقدر بثمن حيث يطل على مشهد مسجدي الرفاعي والسلطان
حسن والمصلين والاطفال المحتفلين برمضان وباعة الحلويات الشرقية.


ومع كوب الشاي «المنعنع» من
مقعدك ستتيح لك الشاشات التليفزيونية العملاقة متابعة ابرز المسلسلات التي
يدور معظمها حول صور من الحياة في مصر قبل ثلاثين او اربعين عاما او
اكثر.. واذا كنت من محبي التميز فإن دار الاوبرا المصرية تقدم لك برنامجا
حافلا بالاغاني والموسيقى ذات الطابع الرمضاني.. اما «محكي القلعة» فيقدم
عروضا شيقة جدا ايام السبت والاثنين والاربعاء للموسيقى الصوفية. وينتهي
يوم السياحة الرمضانية مع موعد السحور الذي تتكرر فيه مشاهد الموائد
المتراصة والمشروبات المنعنعة ولا تتوقف الا مع اذان الفجر.









أهرامات مصر







أهرامات مصر هي الأهرامات اللتي قام قدماء المصريون ببنائها. أشهرها أهرامات الجيزة.



وعددها 90-100 هرم علي خط واحد يمتد من أبو رواش بالجيزة حتي هوارة علي مشارف الفيوم . وهي بنايات ملكية بناها قدماء المصريين في الفترة من سنة 2630 ق.م. وحتي سنة 1530 ق.م. وقد تدرج بناؤها من هرم متدرج كهرم الملك زوسر (3630 ق.م. – 2611ق.م.) بسقارة إلي هرم مسحوب الشكل في شكل هرمي كأهرامات الجيزة . وبني الملك خوفو
الهرم الأكبر أحد عجائب الدنيا السبع . وكانت الأهرامات المصرية مقابر
للملوك والملكات . وكانت تبني المعابد بجوارها ليساعد الكهنة الروح
الملكية لتسير فيما بعد الحياة . وفي المملكة القديمة Old Kingdom (2585
ق.م. – 2134 ق.م. ) كان الفنانون المصريون ينقشون بالهيروغليفية علي جدران
حجرة الدفن للمومياء الملكية نصوصا عبارة عن تعليمات و تراتيل يتلوها أمام
الآلهة وتعاويذ لتحرسه في ممره لما بعد الحياة. وهذه النصوص عرفت بنصوص
الأهرام Pyramid Texts . وإبان عصرهذه المملكة القديمة بنيت الأهرامات
الكبيرة من الحجر لكن مع الزمن قل حجمها . لأنها كانت مكلفة . لهذا نجد في
المملكة الوسطي Middle Kingdom (2630 ق.م. – 1640 ق.م. ) كانت تبني بالطوب
اللبني من الطبن . وكانت أضلاع الأهرام الأربعة تتعامد مع الجاهات الأصلية
cardinal directions الأربعة( الشمال والجنوب والشرق والغرب) .ومعظم
الأهرامات شيدت بالصحراء غربي النيل حيث خلفها تغرب الشمس . لأن قدماء
المصريين كانوا يعتقدون ان روح الملك الميت تترك جسمه لتسافر بالسماء مع
الشمس كل يوم . وعندما تغرب الشمس ناحية الغرب تعود الروح الملكية
لمقبرتها بالهرم لتجدد نفسها . وكان مدا خل الأهرمات في وسط الوا جهة
الشمالية من الهرم . ويرنفع مدخل الهرم الأكبر 17مترا من فوق سطح الأرض
حيث يؤدي لممر ينزل لغرفة دفن الملك . وتغير تصميم الأهرامات مع الزمن.
لكن مدخلها ظل يقام جهة الشمال ليؤدي لممر ينزل لأسفل وأحبانا يؤدي لغرفة
دفن الملك التي كانت تشيد في نقطة في مركز قاعدة الهرم .وأحيانا كانت تقام
غرف مجاورة لغرفة الملك لتخزبن مقتنياته والأشياء التي سيستخدمها في حياته
الأخروية ومن بينها أشياء ثمينة .مما كان يعرضها للنهب والسرقة . وكان
الهرم يبني حوله معابد وأهرامات صغيرة داخل معبد للكهنة وكبار رجال
الدولة.وكان متصلا بميناء علبي شاطيء النيل ويتصل به عدة قنوات .وكان يطلق
عليه معبد الوادي الذي كان موصولا بالهرم بطريق طويل مرتفع و مسقوف للسير
فيه. وكان هذا الطريق يمتد من الوادي خلال الصحراء ليؤدي لمعبد جنائزي
يطلق عليه معبد الهرم وكان يتصل بمركز الواجهة الشرقية للهرم الذي كان يضم
مجموعة من الأهرامات من بينها أهرامات توابع وأهرامات الملكات .وكانت هذه
الأهرامات التوابع أماكن صغيرة للدفن ولايعرف سرها .وكان بها تماثيل تمثل
روح الملك . وكانت أهرامات الملكات صغيرة وبسيطةوحولها معابد صغيرة وكانت
مخصصة لدفن زوجاته المحببات له. ويطلق علي هرم الملك خوفو الهرم
الأكبر حيث يقع بالصحراء غرب الجيزة بمصر وبجواره هرماالملك خفرع (إبن
خوفو) والملك منقرع (حفيد خوفو).وكانت طريقة الدفن قد بدأت لدي قدماء
المصريين من مقابر قديما إلي الأهرامات مابين سنة 2920 ق.م. إلي سنة 2770
ق.م.ومنذ عام 2770ق.م. –2649 ق.م. كان الملوك يدفنون في بلدة أبيدوس في
قبور عبارة عن جدران من الطوب فوقها مصطبة من الرمل .وفي سنة 2649ق.م. حتي
سنة 2575ٌق.م.كان الملوك يدفنون تحت مصطبة من الطوب اللبن. لكن الملك زوسر
الذي حكم من سنة 2630 ق.م. حتي 2611ق.م. بني هرمه المدرج بسقارة وهو عبارة
عن مصطبة مربعة مساحتها كبيرة ويعلوها مصاطب متدرجة المساحة مكونة هرما
يعلوها .و يتكون من 6مصاطب. وقد صممه الوزير المعماري أمنحتب . ثم أخذ
الملوك يبنون مصاطبهم من الحجارة . وأول من بني هرما حقيقيا كان الملك
سنفرو في بلدة دهشور .ومابين سنتي 2465ق.م.و2323ق.م. أخذت الأهرامات
الملكية لايهتم ببنائها جيدا . وفي عهد المملكة الحديثة (1550ق.م.
–1070ق.م. ) لم يعد ملوكها يدفنون في الأهرامات ونقلوا موقع مقابر الدفن
في وادي الملوك حيث عاصمتهم الجديدة الأقصر (طيبة).
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
مصر أ/ ياسر مصطفى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مدرسة السويس الاعدادية القديمة بنات .... * تعاهدنا نعد بناتنا ...... لمستقبل افضل لبلدنا* :: النشــاط الثقافي و الاجتماعي-
انتقل الى: